ارجوكم عند مغادرة الصفحة استغفروا الله وادعوا الى بظهر الغيب
يسعدنى تشريفكم لمدونتى البسيطة وبصمتك لن تضرك لكنها تضيف الى

السبت، 21 يناير، 2012

نعم افخر لانى امراةو

نعم افخرى انك امراة وليست اى امراة 
امراة مسلمة فلك الحمد ياالله على هذه النعمة الغالية

نعم افخرى انك المجتمع كله فانت نصفه وتلدى النصف الاخر


نعم افخرى انك امراة سبقت فى اشياء كثيرة فاول من سكن الحرم كانت هاجر ولم تخاف لانها تعلم ان


 الله لن يضيعها هى وصغيرها

واول من آمن بالرسول صلى الله عليه وسلم السيدة خديجة بنت خويلد رضى الله عنها وساندته ماديا 



ومعنويا

واول شهيدة فى سبيل الله وراق دماؤها من اجل الاسلام امراة هى سمية بنت خياط
 
نعم افخرى انك امراة فلقد كرمك الله تعالى وسميت سورة باسم امارة وهى سورة مريم


وايضا سورة النساء


وايضا سورة نزلت من اجل شكوى امراة وهى خوله والسورة هى المجادلة
 
نعم افخرى انك امراة فلقد كرمك الاسلام وجعلك شقائق للرجال ولك ذمة مالية مستقلة ولا تفريق بينك



 وبين الرجل الا بالتقوى والعمل الصالح ولقد ساوى بينك وبين الرجل فى جميع التكاليف الا الشاقة فقد


 رفعها عنك ولكنه فى المقابل جعلك لك الاجر من خلال حسن تبعلك لزوجك 
نعم افخرى انك امراة فاذا صلحت صلح المجتمع كله فالام تصنع الامة وبك يظهر الرجال الذين يغيرون



 مجرى التاريخ 

فالذى قام بتربية الزبير العوام رضى الله عنه امراة وهو من المبشرين بالجنة


والذى قام بتربية الشافعى امراة


والذى قام بتربية سفيان الثورى امراة


والذى قام بتربية البخارى امراة
 
حتى لمن قالوا ان الاسلام لم يساوى بينك وبين الرجال فى الميراث اعلمى انه كاذب لان هناك اكثر من 



15 حالة ترث المراة اكثر من الرجل او تكون مساوية له 
افخرى انك امراة لان الحروب قامت من اجل كرامتك فى عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وطرد



 اليهود من المدينة وفى عهد المعتصم 
افخرى انك امراة مسلمة اعزك الاسلام وجعلك جوهرة مصانة وليست سلعة للبيع والشراء فلا تنصتى 



الى الجهلاء واعلمى ان الاسلام جاء لينقذك من الواد لتعيشى حرة ابية ومن الرق لتكونى ملكة

هناك تعليقان (2):

  1. الحمدلله على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة..بارك الله فيكى على موضوعك الرائع.

    ردحذف
    الردود
    1. حقا وكفى بنعمة الاسلام شكرا لك حبيبة على مرورك الذى اسعدنى

      حذف